تصفح الكتاب

مسافر الى فرانكفورت

28.00 ر.س

اقتربت منه المرأة بحذر ثم طلبت منه أن يعطيها رداءه وجواز سفره وتذكرة الطائرة لكي تسافر باسمه من فرانكفورت إلى لندن!

كان ستافورد ناي يحسّ بالسأم ويسعى إلى التغيير، ولذلك لم يتردد في الموافقة على هذا الطلب الغريب. لكنه -بعمله هذا- علق في بيت العنكبوت؛ فلم تعد حياته آمنة كما كانت من قبل.

أحداثٌ متشابكة تقوده إلى قلعة قديمة في بافاريا، فهل سيتجرّأ على الدخول إلى الفخ برجليه؟ وماذا سيجد هناك؟

 

Customer Reviews

Based on 3 reviews
100%
(3)
0%
(0)
0%
(0)
0%
(0)
0%
(0)
H
H.G.
مختلفة لكن ممتعة

هذه الرواية مختلفة عن روايات أغاثا كريستي الأخرى وبالتالي حصل الكثير من الجدل حولها وخصيصاً للقراء المتابعين لها والنقاد حتى الآن. تنتمي هذه الرواية لموجة روايات وافلام المغامرات والجاسوسية الرائجة في نهاية الستينيات، واذا تم تقييمها من هذا المنظور فهي تجربة ممتعة مختلفة تماماً عن رواياتها الأخرى وجديرة بالقراءة.

m
m.
روايه شيقه أحداثها مثيره

أود أن أشكركم على أهتمامكم ومتابعتكم لوصول إصداراتكم القيمه لنا
وعلى الإتقان فى الطباعة والإخراج والتغليف والدقه والمتعه بالترجمه والمحافظة على الطرود البريديه
وسرعة الاستجابه من فريق خدة العملاء وإرسال روايات اخري بدلا من التى لمن تصل (فهذه عشرة كامله )
فلكم الشكر والامتنان
وعساكم على القوه
*ملاحظة صغيره احرج من ذكرها :- بالنسبة للطرود الصغير التى تحتوي على خمس روايات أو أكثر قليلا يفضل تغليفها قبل
الكرتون بغلاف bubbles
الفقاقيع للمحافظه عليها من الاطراف للروايات
والسموحه وبارك الله فيكم وبجهودكم وحرصكم

إ
إ.

أحببت الرواية

هذا الكتاب متوفر ضمن هذه المجموعة